قرح الفراش المرحلة الأولى : مسببات ومضاعفات والعلاج

قرح الفراش هي مناطق موضعية من الأنسجة تتطور عادةً عندما يتم ضغط الأنسجة الرخوة بين بروز عظمي وسطح خارجي لفترة طويلة من الزمن. 

تتميز قرح الفراش في المرحلة الأولى بإحمرار سطحي للجلد (أو درجات حمراء أو زرقاء أو أرجوانية في الجلد الداكن اللون) والتي عند الضغط عليها لا تتحول إلى اللون الأبيض ( حمراء غير قابلة للتبيض ). 

إذا لم يتم تخفيف سبب الإصابة ، فسوف تتطور هذه الأعراض وتشكل تقرحات مناسبة. 

تختلف قرح الفراش في المرحلة الأولى عن احتقان الدم التفاعلي (زيادة تدفق الدم إلى منطقة ما بعد فترة من نقص الأكسجين ) في هذا الاحتقان التفاعلي عادةً ما يختفي في غضون 3/4 وقت الإصابة بنقص الاكسجين وسوف يتلاشى عند الضغط عليه.

أعراض قرح الفراش في المرحلة الأولى

بالإضافة إلى اللون الأحمر غير القابل للتبيض  المذكورة أعلاه ، قد تختلف إصابات الضغط في المرحلة الأولى أيضًا في درجة الحرارة (أكثر دفئًا أو برودة) ، أو الاتساق (أكثر صلابة أو ليونة) أو قد تكون أكثر رقة من الأنسجة المجاورة.

الشكل 1: تطوير قرح الفراش في المرحلة الأولى

مسببات قرح الفراش

الضغط المطول ( وضع المريض )

في معظم الحالات ، يحدث هذا الضغط بسبب قوة العظام على سطح ما ، كما هو الحال عندما يظل المريض في وضع الجلوس أو الاستلقاء لفترة طويلة. 

عندما يتجاوز هذا الضغط ضغط الشعيرات الدموية في الأنسجة ، فإنه يحرم الأنسجة المحيطة من الأكسجين ويمكن أن يؤدي إلى تلف الأنسجة إذا تُرك دون علاج.

نقص الاكسجين

عادة ما تكون هذا النقص نتيجة لبقاء جلد المريض في مكان واحد حيث تنزلق العضلات الهيكلية ، الأمر الذي يمكن أن الضغط على الأوعية الدموية ويؤدي بدوره إلى نقص الاكسجين وتلف الأنسجة.

احتكاك الجلد

الاحتكاك هو القوة المقابلة لنقص الاكسجين. هذا يمكن أن يسبب صدمة  للأنسجة ، خاصة عندما يتم تحريك المريض من والى السرير.

بالإضافة إلى ذلك ، يمكن أن تزيد الرطوبة الناتجة عن سلس البول أو العرق أو الإفرازات من معامل الاحتكاك بين الجلد والسطح ، مما يجعلها أكثر عرضة للتلف الناتج عن الاحتكاك. 

يمكن أن تؤدي زيادة الرطوبة أيضًا إلى إضعاف الروابط بين الخلايا  ، مما يؤدي تلف الجلد 

عوامل الخطر

  • طريح الفراش أو محدودية الحركة
  • اصابة الحبل الشوكي
  • الأمراض التي تؤثر على تدفق الدم مثل مرض السكري أو تصلب الشرايين
  • هشاشة الجلد
  • سلس البول أو البراز
  • سوء التغذية أو الجفاف
  • قلة الوعي العقلي
  • السمنة
  • الاعتلال العصبي
  • حُمى
  • فقر دم
  • عدوى
  • إقفار
  • نقص الأكسجين في الدم
  • مرض عصبي

مضاعفات قرح الفراش

تعد العدوى من أكثر المضاعفات الرئيسية شيوعًا الفراش. إذا تقدمت القرحة بشكل كافٍ ، يمكن أن تؤدي إلى التهاب العظم  أو المسالك الجيوب الأنفية ، والتي يمكن أن تكون إما سطحية أو متصلة ببنى أعمق.

 

علاج قرح الفراش في المرحلة الأولى

العوامل الرئيسية التي يجب مراعاتها في علاج قرح الفراش المرحلة الأولى هي تحديد سبب الجرح وتحديد أفضل السبل لمنع تفاقمه ، بما في ذلك تقييم الحالة التغذوية للمريض.

 يجب أن يكون وجود إصابة ضغط المرحلة الأولى إشارة لاتخاذ إجراءات وقائية.

يمكن أن تساعد الاحتياطات التالية في تقليل مخاطر الإصابة بقرح الفراش لدى المرضى المعرضين للخطر وتقليل المضاعفات عند المرضى الذين تظهر عليهم الأعراض بالفعل:

  •  يجب إعادة وضع المريض مع مراعاة مستوى نشاط الفرد وحركته وقدرته على إعادة الوضع بشكل مستقل.
  • يعتبر تغير الوضع كل ساعتين هو المعيار في العديد من المرافق الطبية 
  • حافظ على البشرة نظيفة وجافة.
  • تجنب تدليك النتوءات العظمية.
  • توفير كمية كافية من البروتين والسعرات الحرارية.
  • الحفاظ على المستويات الحالية من النشاط والحركة ومدى الحركة.
  • استخدم أجهزة تحديد المواقع لمنع الانتفاخات العظمية ذات الضغط لفترات طويلة.
  • حافظ على رأس السرير منخفضًا قدر الإمكان لتقليل مخاطر القص.
  • حافظ على الملاءات جافة وخالية من التجاعيد.
  • استخدم مرتبة هوائية طبية

   

لمعرفة المزيد عن خدمات رعاية مصر

التمريض-المنزلى-الأفضل

أحجز الآن بالموقع 

error: Content is protected !!
Open chat
1
أهلا بكم فى مركز رعاية مصر للخدمات الطبية المنزلية أحجز الأن أونلاين أو كلمنا للمساعدة